زلزال و تسونامى اليابان 2011

29-12-2011 06:10 AM - عدد القراءات : 23245

يعتبر هذا الزلزال أعنف الزلازل في تاريخ اليابان منذ بدء توثيق سجلات الزلازل قبل 140 عام فهو بمثابة زلزال عنيف بلغ 8.9 على مقياس العزم الزلزالي،قبالة سواحل شرق اليابان يوم 11 مارس 2011 ونجم عنه موجات تسونامي في المحيط الهادي، .كما نجم عن الزلزال أكثر من ألف قتيل ومفقود وتدمير مطار سنداي في اليابان وتسجيل أعلى نسبة من الخسائر في الممتلكات وتدمير للبنيه التحتية وفي المحطات النفطية والمحطات النووية وتوقفها عن العمل
زلزال و تسونامى اليابان 2011
fiogf49gjkf0d
قام هذا الزلزال برفع مستوى البحر لدى الشاطئ إلى ارتفاع 10 أمتار نتيجة كمية المياه الهائلة القادمة من عرض المحيط باتجاه الشاطئ الياباني، ومن المحتمل أن يرتفع مستوى البحر بسبب هذا الزلزال عند سواحل 25 دولة واقعه ضمن منطقة الخطر في المحيط الهادى

تحدث موقع قناة الجزيرة على الشبكة العالمية عن حدوث انفجار نتجت عنه انهيارات في سقف وجدران مبنى في مفاعل نووي بفوكوشيما)240 كيلومتر شمال طوكيو(مما أدى إلى إصابة بعض العاملين به وإجلاء الآلاف من السكان في محيط المفاعل وقالت وسائل إعلام يابانية أن النشاط الإشعاعي قد صار أكبر بعشرين مرة من المستوى الطبيعي في موقع فوكوشيما.

سبق ذلك إطلاق الحكومة اليابانية -صباح اليوم التالي لحدوث الزلزال- تحذيراً من وقوع انصهار في مفاعل فوكوشيما الذي تعرض للتدمير بسبب الزلزال، فيما أعنلت الحكومة اليابانية حالة الطوارئ في محطة نووية ثانية. وقد ثارت مخاوف بشأن تسرب بخار مشع من محطة فوكوشيما بسبب ارتفاع الضغط داخلها بعد أن دمر الزلزال حسبما يظهر إمدادات الكهرباء والمياه وتعطلت أنظمة تبريد المحطة.

وقد قرر رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان توسيع عمليات الإخلاء حول المحطة إلى دائرة نصف قطرها 20 كم وسط احتمال تسرب إشعاعي. كما تسبب الزلزال في إغلاق محطات للطاقة النووية ومصاف نفطية واشتعلت النار في مصفاة، وقد عرضت لقطات تلفزيونية حريقا هائلا في منطقة ساحلية قرب سينداي. وأغلقت مصانع للسيارات والإلكترونيات ولحقت أضرار كبيرة بعدد من الطرق وانقطعت الكهرباء عن ملايين المنازل والشركات وأغلقت عدة مطارات بينها مطار ناريتا في طوكيو وتوقفت خدمات السكك الحديدية وأغلقت جميع الموانئ