منظمة العفو الدولية

25-10-2010 11:12 PM - عدد القراءات : 24133

منظمة العفو الدولية هي حركة عالمية يناضل أعضاؤها من أجل تعزيز حقوق الإنسان.
ويستند عمل المنظمة على بحوث دقيقة وعلى المعايير التي اتفق عليها المجتمع الدولي وتتقيد المنظمة بمبدأ الحيدة وعدم التحيز, فهي مستقلة عن جميع الحكومات, والأيديولوجيات السياسية, والمصالح الاقتصادية, والمعتقدات الدينية.
منظمة العفو الدولية
edf40wrjww2article:art_body
fiogf49gjkf0d


وتحشد منظمة العفو الدولية في إطار عملها نشطاء متطوعين, وهؤلاء هم أناس يكرسون وقتهم وجهدهم طواعية للتضامن مع ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان. ولدى المنظمة أعضاء وأنصار فيما يزيد عن 140 دولة.
وينتمي هؤلاء إلى مختلف فئات المجتمع, وتتنوع إلى أبعد حدٍ آراؤهم السياسية ومعتقداتهم الدينية, ولكن ما يجمعهم ويؤلف بينهم هو ذلك الإصرار على العمل من أجل بناء عالمٍ ينعم فيه كل فرد بالحقوق الإنسانية.
ماذا تعمل منظمة العفو الدولية؟
تسعى منظمة العفو الدولية على أساس من الاستقلال والنزاهة والتجرد إلى تعزيز احترام جميع حقوق الإنسان المنصوص عليها في "الإعلان العالمي لحقوق الإنسان" وترى المنظمة أن حقوق الإنسان كلٌ لا يتجزأ, ويعتمد بعضها على بعض ومن ثم يجب أن ينعم سائر البشر في كل زمان ومكان بحقوق الإنسان كافةً وينبغي ألا يكون التمتع بطائفة من الحقوق على حساب الحقوق الأخرى.
وتسهم منظمة العفو الدولية في ترسيخ احترام المبادئ الواردة في "الإعلان العالمي لحقوق الإنسان"عن طريق التصدي قولاً وفعلاً لانتهاكات الحقوق المدنية والسياسية الأساسية للأفراد.
ويتمثل المحور الرئيسي لنضال الحركة في:

  • إطلاق سراح جميع سجناء الرأي وهؤلاء هم الذين يُعتقلون في أي مكان بسبب معتقداتهم السياسية أو الدينية, أو أية معتقدات أخرى نابعة من ضمائرهم, أو بسبب أصلهم العِرقي, أو جنسهم, أو لونهم, أو لغتهم, أو أصلهم القومي أو الاجتماعي, أو وضعهم الاقتصادي, أو مولدهم, أو أي وضع آخر, دون أن يكونوا قد استخدموا العنف أو دعوا إلى استخدامه.
  • ضمان إتاحة محاكمة عادلة لجميع السجناء السياسيين على وجه السرعة.
  • إلغاء عقوبة الإعدام والتعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة التي يلقاها السجناء.
  • وضع حدٍ لعمليات الاغتيال لدوافع سياسية وحوادث "الإخفاء".
  • معارضة الانتهاكات التي ترتكبها جماعات المعارضة المسلحة, مثل اعتقال سجناء الرأي, واحتجاز الرهائن, والتعذيب, وأعمال القتل دون وجه حق
  • مساعدة طالبي اللجوء, الذين يتهددهم خطر إعادتهم إلى بلدٍ يصبحون فيه عرضةً لانتهاك حقوقهم الإنسانية الأساسية.
  • التعاون مع المنظمات غير الحكومية الأخرى, ومع الأمم المتحدة والمنظمات الحكومية الدولية والإقليمية من أجل إعلاء شأن حقوق الإنسان.
  • السعي إلى ضمان وضع ضوابط للعلاقات بين الدول في المجالات العسكرية والأمنية والشرطية بما يكفل احترام حقوق الإنسان.
  • تنظيم برامج لتعليم حقوق الإنسان وتعزيز الوعي بها.
    كيف تمارس منظمة العفو الدولية نشاطها؟
    بمجرد أن تتيقن منظمة العفو الدولية من أن ثمة حاجة للتحرك من أجل إنقاذ واحد أو أكثر من الضحايا, فإنها تبادر على الفور بحشد طاقات أعضائها في شتى أنحاء العالم. ومن ثم فهى تقوم ب
  • تقصى الحقائق
  • تنبّه العالم وتعمل على حث الرأي العام على ممارسة ضغوط على من بيدهم مقاليد الحكم وغيرهم من ذوي النفوذ من أجل وضع حدٍ للانتهاكات
  • تحتج مباشرةً
  • تعزّز حقوق الإنسان