الخميس,14 مارس 2013 - 12:34 ص
: 20032    


الخليفة الثامن المعتصم بالله 218 - 227 هـ 833 - 842م وهو محمد بن هارون الرشيد، وُلد في شعبان سنة 180 هـ أكتوبر سنة 796م، وأمه جارية تركية اسمها مارده، وقد تولى الخلافة عقب وفاة أخيه المأمون.

fiogf49gjkf0d


هو محمد بن هارون الرشيد، وُلد في شعبان سنة 180 هـ أكتوبر سنة 796م، وأمه جارية تركية اسمها مارده، وقد تولى الخلافة عقب وفاة أخيه المأمون. كان المعتصم يتميز بقوته الجسمية وشدته في الحرب، حتى قيل عنه: إنه كان يصارع الأسود ويحمل ألف رطل ويمشى به خطوات ويشد على الدينار بأصبعه السبابة والوسطى فيمحو كتابته، وقال عنه المؤرخون: إنه لم يكن في بنى العباس قبله أشجع منه ولا أتم تيقظًا ولا أشد قوة. ومع ذلك فقد كان المعتصم على خلاف أخويه الأمين والمأمون في العلوم والآداب، فقد كان قليل البضاعة منهما، حتى ذكر بعض المؤرخين أنه نشأ أميا لا يكتب، أو أنه كان ضعيف الكتابة على حد قول ابن خلكان وابن كثير

سياسة المعتصم

اختلفت الأوضاع السياسية في عهد المعتصم عنها في عهد من سبقه،بسبب ظهور عوامل جديدة على مسرح الأحداث، كان في مقدمتها ظهور العنصر التركى قوة مؤثرة في حركة الأحداث؛ فتمتع الأتراك بصفات عسكرية كالشدة والقوة والتحمل جعل المعتصم يستكثر منهم، يضاف إلى ذلك أن أمه تركية. إلا أن كثرة الأتراك سببت أضرارًا كبيرة لسكان بغداد، مما دفع المعتصم إلى البحث عن مكان جديد يكون عاصمة له فوقع الاختيار على المكان الذي بنيت عليه مدينة سُرّ من رأى سامراء حاليا التى بُدء البناء فيها سنة 221 هـ 836م، ويتميز موقعها بميزات سياسية واقتصادية وعسكرية، فمن الناحية السياسية فإنها في موقع متوسط يسهل الاتصال بأنحاء الدولة، ومن الناحية الاقتصادية فإن موقعها يسهل عمليات التبادل التجارى بين النواحى الشمالية والجنوبية، وعسكريا فإن إحاطة المياه بها يجعلها في مأمن من أى عدوان خارجى. ومن الأعمال العظيمة التى تنسب إلى المعتصم بالله نجاحه في القضاء على ثورة بابك الخرمى، فحينما تولى أمر البلاد جهز جيشًا بقيادة الأفشين وزوَّده بكل أدوات القتال وبالمال اللازم؛ حيث دارت عدة معارك، انتهت بالقبض على بابك الخرمى وإعدامه

المعتصم والشيعة

لم تظهر في عهد المعتصم حركات علوية مؤثرة كالحركات التى حدثت في عهد الخلفاء السابقين، وإنما حدثت بعض الحركات الضعيفة، و منها

حركة محمد بن القاسم المعروف بالصوفي، سنة 219 هـ 834م: والذي تحرك في عدة أماكن كالحجاز والكوفة ثم استقر في خراسان، وشكلت حركته خطرًا على الدولة العباسية، فكلف المعتصم واليه على خراسان عبد الله بن طاهر بالتصدى لهذه الحركة؛ حيث نجح في القضاء عليها

وفاة المعتصم بالله سنة 227 هـ 841م

تُوفي المعتصم بالله في شهر ربيع الأول سنة 227 هـ ديسمبر سنة 841م، وقد أطلق عليه بعض المؤرخين المُثَمن، لأن خلافته دامت ثمانى سنين وثمانية أشهر ويومين، ومولده في الشهر الثامن من العام الهجرى، ومات عن ثمانية بنين وثمانى بنات







التعليقات

الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

الأكثر قراءة

عقوبات التزوير في القانون المصري - عدد القراءات : 74621


النظام السـياسي الفرنسي - عدد القراءات : 46269


تعريف الحكومة وانواعها - عدد القراءات : 45991


طبيعة النظام السياسي البريطاني - عدد القراءات : 45416


معنى اليسار و اليمين بالسياسة - عدد القراءات : 40462


مفهوم العمران لابن خلدون - عدد القراءات : 40020


ما هى البورصة ؟ و كيف تعمل؟ وكيف تؤثر على الاقتصاد؟ - عدد القراءات : 39848


منظمة الفرانكفونية(مجموعة الدول الناطقة بالفرنسية) - عدد القراءات : 38280


مفهوم المرحلة الانتقالية - عدد القراءات : 37646


هيئة الرقابة الإدارية - عدد القراءات : 36536


الاكثر تعليقا

هيئة الرقابة الإدارية - عدد التعليقات - 38


اللقاء العربي الاوروبي بتونس من أجل تعزيز السلام وحقوق الإنسان - عدد التعليقات - 13


ابو العز الحريرى - عدد التعليقات - 10


الموجة الرابعة للتحول الديمقراطي: رياح التغيير تعصف بعروش الدكتاتوريات العربية - عدد التعليقات - 9


لا لنشر خريطة مصر الخاطئة او التفريط في شبر من أراضيها - عدد التعليقات - 7


الجهاز المركزي للمحاسبات - عدد التعليقات - 6


تعريف الحكومة وانواعها - عدد التعليقات - 5


الليبرالية - عدد التعليقات - 4


محمد حسين طنطاوي - عدد التعليقات - 4


أنواع المتاحف: - عدد التعليقات - 4


استطلاع الرأى