الإثنين,3 سبتمبر 2012 - 05:46 ص
: 1520    


بلاغ للنائب العام ضد رئيس هيئة الرقابة الادارية يتسبب فى اصدار قرار جمهورى باحالتة للمعاش اصدر الرئيس محمد مرسي قرارا جمهوريًا بإحالة محمد فريد التهامى، رئيس هيئة الرقابة الإدارية إلى المعاش وتعيين محمد عمر وهبي رئيسا للهيئة كما تضمن القرار تعيين السيد بدوي حمودة إبراهيم نائبا لرئيس الهيئة

fiogf49gjkf0d
القصة الكاملة للتغيير بدأت ببلاغ المقدم معتصم فتحى عضو هيئة الرقابة الإدارية السابق، الذى يحمل رقم 2248 لسنة 2012 إلى النائب العام المستشار عبد المجيد محمود، ضد رئيس هيئة الرقابة الإدارية السابق، يكشف فيه عن تستر رئيس الهيئة على وقائع فساد فى الفترة من 2008 حتى 2012 لشخصيات ورموز من النظام السابق، وعدم تقديم التحريات والمعلومات إلى أجهزة التحقيق لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.

قال فتحى فى بلاغه إنه وردت إليه معلومات ومستندات من بعض المصادر السرية السابق التعامل معها بحكم عمله السابق كعضو بالرقابة الإدارية، تفيد بقيام رئيس الهيئة بمخالفة مقتضيات الواجب الوظيفى والأمانة التى وكلت إليه فى تقديم الفاسدين والمتاجرين بأموال الشعب ومكافحة الفساد، وتمثل ذلك فى إغلاق وإيقاف تحريات ومعلومات لضباط الهيئة، ولم يقدمها إلى الجهات المختصة بدعوى عدم اكتمالها، فضلاً على عدم قيامه بتنفيذ الرقابة المانعة، ومكافحة الفساد الحقيقى فى ضبط الجرائم قبل وقوعها، وإعطاء المعلومات الصحيحة والتحريات حول سمعة المرشحين لتولى المناصب القيادية.

وقدم معتصم فى بلاغه نماذج لوقائع تستر رئيس هيئة الرقابة الإدارية فيها على فساد، منها عدم تقديم كامل التحريات والأدلة حول ممتلكات رئيس الجمهورية السابق وولديه والعلاقات المشبوهة مع العديد من رجال الأعمال فى مصر وخارجها ووقائع استغلال النفوذ لصالح نجليه علاء وجمال، والاكتفاء فقط بالرد على طلبات النيابة العامة وعدم تقديم جميع ما ورد إليه من معلومات، فضلاً على الإهمال واعتماد التباطؤ فى ضبط وقائع الفساد والأوراق التى تثبت تورط النظام السابق فى تهريب الأموال للخارج، وكذلك تعمد عدم تقديم الوقائع الخاصة بفساد الوزراء السابقين، إلا بعد طلبها فقط، وفى حال عدم طلبها لا يتم الإرسال إلى جهات التحقيق، وكذلك تعمد الإخفاء والتستر على وقائع فساد تتعلق بقيادات فى المجلس العسكرى، رغم وجود معلومات وتحريات أعدها ضباط أكفاء وشرفاء بالهيئة.

 الجدير بالذكر أن محمد عمر وهبى هيبة رئيس الرقابة الإدارية، وبدوى إبراهيم حمودة النائب له من أكفأ قيادات الهيئة وهما المسئولان عن قضايا الفساد التى خرجت للرأى العام الفترة الماضية بالكامل، وكانا يتولان مسئولية العمليات الخاصة فيه وسط فرح بين ضباط وموظفى الجهاز.

معلومات هامة عن هيئة الرقابة الإدارية واختصاصاتها وصلاحياتها !

لمزيد من المعلومات عن الخبر اضغط هنا









التعليقات

الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

الأكثر قراءة

عقوبات التزوير في القانون المصري - عدد القراءات : 71811


النظام السـياسي الفرنسي - عدد القراءات : 43894


طبيعة النظام السياسي البريطاني - عدد القراءات : 42517


تعريف الحكومة وانواعها - عدد القراءات : 41692


ما هى البورصة ؟ و كيف تعمل؟ وكيف تؤثر على الاقتصاد؟ - عدد القراءات : 38688


معنى اليسار و اليمين بالسياسة - عدد القراءات : 37381


مفهوم العمران لابن خلدون - عدد القراءات : 37083


منظمة الفرانكفونية(مجموعة الدول الناطقة بالفرنسية) - عدد القراءات : 37069


هيئة الرقابة الإدارية - عدد القراءات : 35705


تعريف التاجر - عدد القراءات : 33584


الاكثر تعليقا

هيئة الرقابة الإدارية - عدد التعليقات - 38


اللقاء العربي الاوروبي بتونس من أجل تعزيز السلام وحقوق الإنسان - عدد التعليقات - 13


ابو العز الحريرى - عدد التعليقات - 10


الموجة الرابعة للتحول الديمقراطي: رياح التغيير تعصف بعروش الدكتاتوريات العربية - عدد التعليقات - 9


لا لنشر خريطة مصر الخاطئة او التفريط في شبر من أراضيها - عدد التعليقات - 7


الجهاز المركزي للمحاسبات - عدد التعليقات - 6


تعريف الحكومة وانواعها - عدد التعليقات - 5


الليبرالية - عدد التعليقات - 4


محمد حسين طنطاوي - عدد التعليقات - 4


أنواع المتاحف: - عدد التعليقات - 4


استطلاع الرأى